مبادرة حوض النيل واللجنة الثلاثية وتحديات إدارة موارد المياه فى مصر

عنوان ورشة العمل: " مبادرة حوض النيل واللجنة الثلاثية وتحديات إدارة موارد المياه فى مصر"

تم عقد الندوة بالتنسيق والتعاون مع قسم هندسة الرى والهيدروليكا بالكلية.
المحاضر: م. محمد رجب الزغبى.
الوظيفة: رئيس القطاعات الفنية بشركة الدقهلية لمياه الشرب والصرف الصحى.
التوقيت: الثلاثاء 18/6/2013.
المكان: قاعة أ.د. رشاد البدراوى بالكلية

عدد المشاركيين فى ورشة العمل : 66 مشارك ( أعضاء هيئة تدريس + هيئة معاونة )
أهداف الندوة:
1. استعراض الاتفاقيات التاريخية بين دول حوض النيل وكذلك مبادرة دول حوض النيل
2. كشف الأطماع الخارجية فى مياه النيل.
3. توضيح الآثار المترتبة على دول المصب نتيجة إنشاء سد النهضة فى أثيوبيا.
4. توضيح حجم مشكلة المياه فى مصر مستقبلاً بعد إنشاء سد النهضة فى أثيوبيا.
5. التعريف بكيفية الاستخدام الأمثل للمياه المتاحة حالياً كذلك مستقبلاً.
6. توضيح أهمية دور التعاون بين دول حوض النيل بصفة عامة كذلك بين دول المصب بصفة خاصة.
محاور الندوة:
1. عرض ما تم بخصوص اللجنة الثلاثية.
2. عرض مصادر الموارد المائية الحالية فى مصر.
3. توضيح احتياجاتنا من المياه لسد حاجاتنا فى شتى مجالات الحياة (زراعية – صناعية – صحية ) كذلك احتياجاتنا المستقبلية نتيجة الزيادة فى عدد السكان.
4. توضيح إجمالي حصة مصر من مياه النيل كذلك متوسط نصيب الفرد منها ومقارنته بمتوسط الفرد فى دول أخرى متقدمه أو مثيله.
5. عرض خريطة تفصيلية لاستخدام المياه فى المجالات المختلفة.

التوصيات:
1. استئناف المفاوضات عن طريق متخصصين فى عدة تخصصات بجانب الخارجية المصرية مثل متخصصين فى مجال المياه أيضاً فى الشئون القانونية وكذلك فى الشئون الهندسية.
2. كيفية ترشيد الاستهلاك من المياه عن طريق الاستخدام الأمثل فى جميع المجالات سواء بالنسبة للفرد أو للدولة بجميع مؤسساتها .
3. تقليل الفاقد من المياه عن طريق عدة وسائل منها على سبيل المثال التوعية للفرد وخلق وتنمية روح الانتماء بداخله بحيث يصبح ضميره مراقب داخلى ذاتى عليه . كذلك المراقبة على مؤسسات الدولة عن طريق تفعيل أو استحداث تشريعات إن لم تكن موجودة تجرم إهدار المياه باعتبارها ثروة قومية يجب الحفاظ عليها.
4. تطبيق لما انتهت إليه تقنية الأبحاث والدراسات الحديثة المتأنية .
5. توعية شرائح المجتمع المختلفة على كيفية الاستخدام الأمثل للمياه وعدم إهدارها لأن التوعية الإجمالية لا تحقق أهدافها المرجوة لاختلاف خطوات تسلسل استخدام المياه من نشاط لآخر .
6. تطبيق الدراسات العلمية الحديثة من أجل تحسين خدمة مياه الصرف الصحى ثم إعادة تدوير مياهه مرة أخرى أو عدة مرات إلى أن يتم معالجتها حتى يعاد استخدامها مرة أخرى والاستفادة منها.
7. تعظيم استخدام كل ما هو متاح من كمية المياه والعمل على خلق مصادر أخرى للمياه مثل توسيع نطاق استخدام المياه الجوفية.
8. توعية الفرد بصفة عامة بشكل تفصيلى بالإيضاح عن حجم المشكلة بحيث يعى تماماً أن مردود المشكلة يقع عليه بصفة شخصية مستقبلاً بالسلب والمعاناة إذا تفاقمت المشكلة أو بالإيجاب والنفع إذا تعاونا للحد منها والقضاء عليها .
تقييم الحضور للندوة:
- الحضور جيد ،المحاضر ملتزم بعنوان الندوة المعلن عنها.
-الفترة الزمنية كانت كافية .
- الاهتمام والجدية أثناء انعقاد الندوة وهذا يعكس أهمية موضوع الندوة .
- تم عرض الموضوع بطريقة سهلة ومبسطة يسهل فهمها على جميع مستويات السادة الحضور 0
- تبين أهمية الموضوع من حيث عدد المشاركين وأيضاً المناقشة والحوار البناء خلال الندوة 0