ورشة عمل عن أهمية تنمية مهارات طلاب المدارس الفنية ضمن فعاليات مبادرة صنايعية مصر

في اطار مبادرة "صنايعية مصر" التي أطلقها السيد رئيس الجمهورية بهدف إحياء وإعادة الحرف التقليدية والتراثية إلى مكانتها، وتحت رعاية السيد أ.د/ أشرف محمد عبد الباسط - رئيس جامعة 

المنصورة ‏وإشراف أ.د/ محمود محمد المليجي - نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، وبالتعاون مع مجمع الأعلام بالهيئة العامة ‏للاستعلامات بالمنصورة.

أقيمت يوم الاثنين الموافق 4 نوفمبر الجاري ورشة عمل بمجمع المدارس الفنية بسندوب بحضور (120) طالب ‏وطالبة من (11) مدرسة فنية بالمنصورة بمختلف التخصصات، وقد قام بالتدريب بها د/ إيهاب الشربيني - مدير عام الإدارة العامة لشئون خدمة ‏المجتمع وتنمية البيئة بجامعة المنصورة، وتناولت الورشة عدة محاور منها أهمية تنمية المهارات الخاصة لدى طلاب المدارس الفنية ‏للتميز في كافة الحرف، بالإضافة إلى حثهم على ضرورة القراءة والتثقيف الذاتي، والاهتمام بالصحة البدنية، والالتحاق بكافة ‏الدورات التدريبية في مجالات التخصص خاصة التكنولوجية، وعرض الخدمات التي تقدمها الجامعة في مبادرة "صنايعية ‏مصر".

وجدير بالذكر أن مبادرة "صنايعية مصر" تهدف إلى التميز في الحرف المختلفة مثل السباكة والكهرباء وغيرها ‏وذلك للارتقاء بمستوى الفني المصري ووصوله إلى درجة من التميز، وكذلك التدرب على بعض الحرف التراثية، وقد قامت جامعة المنصورة بتدريب أكثر من (500) طالب وخريج فني حتى الآن وبما يزيد عن 50% من الطلاب المُستهدف تدريبهم خلال العام 2019/2020م.

  • 01
  • 02